You are currently browsing the tag archive for the ‘عمر المختار ، على عبد اللطيف حميدة ، الاستعمار الايطالي’ tag.

فى الحادي عشر من هذا الشهر تحل الذكرى الثامنة و السبعون لمعركة سلنطة التي تم فيها القبض على شيخ الشهداء عمر المختار من قبل القوات الايطالية الغازية و من ثم محاكمته صوريا و إعدامه يوم 16 من سبتمبر 1931 .  و فى ذكرى استشهاده أود أن أرجع الى الوراء محاولا أن أفهم كيف أصبح هذا الشيخ الجليل رمزا للمقاومة الليبية ضد الاستعمار الايطالي ، مع أنه لم يكن من أمراء السنوسية الكبار ، و لا ينتسب الى قبيلة كبيرة لها وزن فى التركيبة القبلية لبرقه .  عمر المختار كان عمر المختار ، كان شخصية “كاريزمية عنيدة” ، و لكنه أيضا كان ذا عقل راجح و منظما إداريا فذا ، و قائدا عسكريا و مقاتلا ميدانيا من الطراز الأول .

فى بضع صفحات يتناول الدكتور على عبد اللطيف حميدة فى كتابه ” المجتمع و الدولة و الاستعمار فى ليبيا ” الذي كتبه كأطروحة نال بها شهادة الدكتوراه من جامعة واشنطون – سياتل سنة 1993 الشهور الأخيرة من حياة المختار و كيفية نهاية المقاومة فى ليبيا ، و قد اخترت منه هذه الصفحات :  

” برهن الشيخ عمر المختار و مساعدوه على قدرتهم الفائقة فى تنظيم القبائل و الأدوار .  لقد بدأ عمر المختار بتأليف قيادة عسكرية موحدة لجميع الأدوار .  كل قبيلة تطوعت بمجموعه من المجاهدين مجهزين بسلاحهم و تموينهم ، بل ان القبائل أبدت استعدادها الى التعويض عن مجاهديها الذين استشهدوا بمجاهدين آخرين .  لقد عين الشيخ عمر المختار مجموعة من القادة المحنكين فى الحروب السابقة كقادة للأدوار المقاومة ، مثل الفضيل بوعمر قائدا لدور الحاسة و العبيدات ، حسين الجويفى لدور البراعصة ، يوسف بورحيل لدور العبيد و العرفة ، قجة عبد الله و عبد الحميد العبار لدور العواقير ، و صالح لاطيوش قائدا لدور المغاربة فى منطقة سرت .  باختصار ، كانت القبيلة كما فى بقية دواخل ليبيا القاعدة الأمامية للتنظيم الاجتماعي لمقاومة الاستعمار الايطالي و بالتحديد فى برقة .  هذه التنظيمات و حدتها عقود من البناء التعليمي ، الاقتصادي و الديني فى ظل الحركة السنوسنة .

أعتمد التنظيم الاقتصادي لحركة الأدوار القبلية ، كما فى المراحل السابقة ، على جمع ضرائب الأعشار على الحيوانات و زراعة الحبوب بالإضافة الى الضرائب على تجارة القوافل عبر الصحراء بين بلاد السودان و برقة و مصر .  اعتمد عمر المختار و أدواره على هذا النسيج الاجتماعي و الاقتصادي المتماسك بالإضافة الى عشرات المخبرين فى المدن و المناطق تحت الاحتلال الايطالي التي زودت القيادة بتحركات الجيش الايطالي .  و لم يكن عدد المجاهدين فى أدوار عمر المختار كبيرا : 3,000 مجاهد ، و لكن قبائل برقة ملكت حوالي 20,000 بندقية بناء على المصادر الايطالية .

أتبع قادة الأدوار إستراتيجية حرب العصابات فى كهوف و غابات و وديان الجبل الأخضر الشبيه بغابات لبنان .  نجحت هذه الاستراتيجيا فى نصب الكمائن ، المباغتة و الانسحاب السريع فى مواجهة الجيش الايطالي الأكثر عددا و الأفضل تسليحا .  قاد عم المختار و أدواره فى الفترة بين عامي 1924 – 1931 حرب عصابات فعالة .  على سبيل المثال فى عام 1931 فقط شن المجاهدون 250 غارة و هجوم على الجيش الايطالي .

حاولت الحكومة الاستعمارية فى البداية شراء عمر المختار بإغرائه براتب كبير و تقاعد مريح ، و لكن هذا الشيخ العنيد رد على هذا العرض بوضوح يدل على عمق إيمانه بالجهاد ضد الطليان نحن عندنا إيمان عميق بديننا و سيرة نبينا التي تحض على الجهاد . “  و استمر المختار و المقاومة البرقاوية فى الجهاد حتى استشهاده فى النهاية .  و لكن القيادات الفاشستية كما ذكرنا سابقا كانت مصممة على احتلال ليبيا و بأية وسيلة .

و بدأ الجنرال الايطالي رودلفو غراتزيانى فى إتباع وسائل غاية فى الوحشية و العنف ، بدءا بسياسة الأرض المحروقة و هي حرق الحبوب و التموين و الاستيلاء على قطعان المواشي ، و بناء سلك شائك مكهرب كحاجز على حدود برقة مع مصر طوله 300 كيلومتر لقطع قوافل التموين و التجارة مع مصر .  كذلك جهز غراتزيانى حملة كبيرة لاحتلال واحة الكفرة التي أصبحت قاعدة خلفية للمقاومة ، و بالتالي خنق أدوار عمر المختار فى الجبل الأخضر تدريجيا بغلق الحدود مع مصر و مع تشاد و السودان .  جهز غراتزيانى جيشا لم تشهده الصحراء من قبل مدعوما ب 20 طائرة مقاتلة ، و 5,000 جمل ، استطاع بعدها أن يحتل الكفرة بعد مقاومة قوية من قبيلة الزوية فى معركة الهوارية المشهورة فى 20 فبراير 1931 .  و لكن غراتزيانى لم يستطع برغم كل محاولات حصار المقاومة إقناع الاهالى بعدم مساعدة أدوار المجاهدين ، و لذلك قرر أن يرحل قبائل برقة و أن يحبسهم فى معسكرات اعتقال جماعية ربما أبشع ممارسة الاستعمار الايطالي منذ بداية الاحتلال فى عام 1911 .

أمر الجيش الايطالي القبائل بنسائهم و أطفالهم و قطعانهم بالانتقال الى مجموعة من معسكرات الاعتقال التي نشرت بين سلوق قرب بنغازي و حتى العقيلة فى صحراء سرت شرقا .  بلغ عدد الاهالى فى هذه المعتقلات حوالي 100,000 نسمة ، و قد خرج حيا من هذه المعتقلات الجهنمية 35,000 نسمة فقط .  هذه المعتقلات هي “الهولوكوست” الايطالي فى ليبيا ، و بعض المعتقلين قتل تحت الأوامر الايطالية ، لكن معظمهم مات بسبب انتشار الاؤبئة و المجاعة .  و قد تركت لنا الروايات الشفوية للمعتقلين صورا بشعة لما قاساه الاهالى فى هذه المعتقلات ، لكن ربما أفضل تعبير عن الموت و الإذلال و القهر داخل هذه المعتقلات نجده فى ملحمة الشاعر البدوي رجب حويش المنفى الذي عاش تجربة المعتقلات و سجلها فى ملحمته الرائعة ” ما بى مرض غير دار العقيلة ” .

فى النهاية استطاع الجنرال غراتزيانى هزيمة المقاومة بعد غلق الحدود الشرقية و الجنوبية و تفريغ برقة من قبائلها المدنية .  و أصبح عمر المختار و مقاتليه معزولين من غير تموين أو ذخيرة أو ضرائب أو شبكة مخابرات محلية .  و أفضل تعبير عن عزلة المقاومة ما ذكره أحد المجاهدين للرحالة الدانماركى كنود هولمبو فى يناير 1930 : “عددنا ينقص كل أسبوع ، قرانا و نجوعنا تدمر بهجمات الجيش و غارات الطائرات ، و نساؤنا أسرن و أخذوهن منا .  ماذا نستطيع أن نفعل ضد أسلحة الطليان الشيطانية .”

و بالفعل اسر قائد الأدوار الشيخ عمر المختار فى 12 سبتمبر 1931 .  عندما سمع الجنرال غراتزيانى بالخبر جاء على فائق السرعة من روما الى بنغازي و بعد محاكمة سريعة شنق الشيخ عمر المختار فى سلوق أمام أنظار 20,000 من الاهالى رجالا و نساء و أطفالا كنوع من الانتقام للمقاومة .  نفذ الشنق فى 16 سبتمبر 1931 ، لكن هذا القائد المقاوم الكهل ذا التسعة و الستين عاما أصبح رمزا للمقاومة فى المغرب العربي و النضال ضد الاستعمار الاوروبى .  حاول الأحياء من قادة الأدوار الاستمرار فى المقاومة بقيادة نائب عمر المختار يوسف بورحيل المسماري ، و لكن الأبواب كانت موصدة لقسوة الحصار و انعدام الذخيرة و التموين .  فاضطر هؤلاء القادة الى اتخاذ القرار بالانسحاب الى مصر .  لكن أثناء محاولتهم الانسحاب الى مصر قتل يوسف بورحيل و حمد بو خير الله و جرح عثمان الشامي و أسر من قبل الجيش الايطالي .  لكن عبد الحميد العبار نجح فى اجتياز السلك المكهرب و اللجوء الى مصر فى 24 يناير 1932 .  فى ذلك اليوم أعلن الحاكم العسكري الايطالي المارشال بادوليو الاحتلال الكامل لليبيا بعد عشرين سنة من المقاومة الليبية . “

 

مصادر: و يمكن تحميل كتاب المجتمع والدولة والاستعمار في ليبيا  من مكتبة المصطفى الالكترونية … صفحة التحميل هنا

الارشيف

  • 154,811 hits
تابع

Get every new post delivered to your Inbox.