تحت شعار الصورة ذاكرة وطن أقيم في عمارة الدعوة الإسلامية بمدينة بنغازي منذ يومين معرض الصور الضوئية الثاني .  و بالإضافة لوكالة أنباء الجماهيرية التي عرضت صورا تمثل الجانب الرسمي ، و إلى مركز الجهاد الليبي الذي عرض صورا تاريخية لمرحلة الجهاد ، كان هناك حضور مميز لكثير من المصورين الليبيين و منهم على سبيل المثال لا الحصر : نيفين الهونى ، أحمد العريبى ، طارق الهونى ، محمد الوافى السنى ، محمد الريانى و نورى الورفلى .  كما كانت هناك مشاركة بسيطة من صاحب موقع كراسي الفنان فتحي العريبى الذي يبدو أنه أحب بأن يترك المجال للأجيال الشابة في هذا الفن .

كانت هناك صور جميلة و معبرة تمثل الواقع الليبي المعاش ،اجتماعيا و تاريخيا ، و قد أسعفني الحظ بتصوير بعض منها ، و لو أن انعكاسات الإضاءة قد سببت حرق معظمها .  فشكرا للمشاركين للمعرض و من ساهم بجهده في إقامته ، و يحبذا لو وزع كتيب يعرض سير المصورين المشاركين و تعريف بسيط بأماكن و أوقات الصور المعروضة في المرة القادمة .