نشر هذا المقال في صحيفة أخبار اليوم على الشبكة محذرا من كارثة جديدة تهدد البشرية أشد شراسة من أنفلونزا الطيور و تنتقل بسرعة بين البشر ، و أكد المقال ما أعلنته نشرات الأخبار المصورة و منظمة الصحة العالمية من وجود سلالة جديدة من الأنفلونزا أصابت الناس في أمريكا الشمالية و في دول أخرى … المقال من تحقيق صفاء نوار ، و جاء فيه ….

 

 ” انتشار سريع وشديد لأنفلونزا الخنازير أعلنته منظمة الصحة العالمية مؤكدة أن سلالة أنفلونزا جديدة تصيب الناس في المكسيك والولايات المتحدة وانتشرت مؤخراً في إسرائيل واسبانيا وفرنسا و نيوزلندا وربما تكون قتلت ما يصل إلي ٦٨ شخصا في المكسيك وحدها و الأعداد في زيادة مستمرة. وحللت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها عينات من فيروس اتش1 ان1 لبعض المرضي الأمريكيين الذين تعافوا جميعا وقالت انه مزيج غير مسبوق من فيروسات أنفلونزا الخنازير والطيور والبشر.. وقد أوضحت أن فيروسات أنفلونزا الخنازير تصيب في العادة الخنازير وليس البشر. وتقع معظم الحالات حين يحدث اتصال بين الناس وخنازير مصابة أو حين تنتقل أشياء ملوثة من الناس إلي الخنازير.. ويمكن أن تصاب الخنازير بأنفلونزا البشر أو أنفلونزا الطيور. وعندما تصيب فيروسات أنفلونزا من أنواع مختلفة الخنازير يمكن أن تختلط داخل الخنزير وتظهر فيروسات خليطه جديدة..و الخنازير يمكن أن تنقل الفيروسات المحورة مرة أخري إلي البشر ويمكن أن تنقل من شخص لأخر.

 وعن أعراض أنفلونزا الخنزير في البشر نجدها مماثلة لأعراض الأنفلونزا الموسميةارتفاع مفاجئ في درجة الحرارة وسعال و الم في العضلات و إجهاد شديد. ويبدو أن هذه السلالة الجديدة تسبب مزيدا من الإسهال والقيء أكثر من الأنفلونزا العادية.

 وتوجد لقاحات متوفرة تعطي للخنازير لتمنع أنفلونزا الخنزير. ولا يوجد لقاح يحمي البشر من أنفلونزا الخنازير بالرغم من أن مراكز السيطرة علي المرض والوقاية الأمريكية تضع صيغة لأحدها. وربما يساعد لقاح الأنفلونزا الموسمية في تقديم حماية جزئية ضد أنفلونزا الخنازير اتش 3 ان 2 لكن لا يوجد لفيروسات اتش 1 ان 1 مثل المتداول حاليا. ولا تنتقل العدوى للأشخاص من آكل لحم الخنزير أو منتجاته. ويقتل طهي لحم الخنزير داخل درجة حرارة 71 درجة مئوية فيروس أنفلونزا الخنازير كما هو الحال مع بكتيريا وفيروسات أخري.

كما أكد مسئولون أن غالبية المصابين في المكسيك من الشباب الأصحاء وليسوا من الأطفال أو كبار السن ودعت المنظمة دول العالم إلي توخي الحذر من تفشي فيروسات مشابهة بعد اكتشاف سلالات مرتبطة بالمرض في كلا الجانبين من الحدود المكسيكية الأمريكية.

وأضافت أن المرض الذي ينتقل من شخص إلي آخر أصبح يشكلوضعا خطيرايجب مراقبته جيدا.

وقالت إنها اتخذت مسبقاإجراءات احتواء سريعةفي حال الحاجة إليها.

وكان بعض العلماء حذروا منذ سنوات من احتمال ظهور أوبئة ناتجة عن فيروسات تخلط عناصر جينية من الإنسان والحيوانات. “

 

تحقيق: صفاء نوار

صحيفة أخبار اليوم ، على الرابط … هنا ..

Advertisements