منذ عشر سنوات طار المغامر السويسري برتران بيكار حول العالم دون توقف فى منطاد يعمل بالهواء الساخن ، و يوم أمس أعلن للعالم عن نموذجه الأولى لطائرة تعمل بالطاقة الشمسية يخطط لاختبارها فى وقت لاحق هذا العام .  و هذا النموذج له جناحان بحجم طائرة جامبو و مع ذلك فهو فى وزن سيارة صغيرة ، و مزود بأربعة محركات كهربائية تزودها بالطاقة 24 ألف خلية شمسية عن طريق بطاريات عالية الأداء حتى تتمكن من الطيران نهارا و ليلا .

و لو نجحت طائرة برتران بيكار فان هذه الطائرة ستكون سفيرا للطاقة المتجددة كما قال فى مؤتمره الصحفي فى زيوريخ عند كشفه على النموذج الأولى للطائرة ، و ستكون بداية النهاية للاعتماد على الوقود الاحفورى و بداية وسيلة نقل صديقة للبيئة ، و ينوى الدكتور برتران بيكار الطيران بطائرته فى شكلها النهائي عبر المحيط الاطلسى فى سنة 2012 .

هل نحن نرى الآن بعض أفكار الخيال العلمي فى طريقها للتحقق ؟

solarimpulse

مصادر :

أنباء سوريا … هنا ..

BBC News … Here ..

Solar Impulse … Here ..